تفاصيل جديدة في محاكمة أجانب وسودانيين في قضية ضبط أسلحة ومتفجرات

الخرطوم: فايزة أباهولو
عقدت أمس محكمة الإرهاب (1) جلسة سماع شهود الاتهام بمحاكمة أجانب وسودانيين ضبطت بحوزتهم أسلحة ومتفجرات بشرق النيل ومثل أمس أمام المحكمة شاهد اتهام يتبع للإدارة العامة للمباحث فرعية شرق النيل وأفاد بإلقائه القبض على المتهم الثاني بواسطة تيم من المباحث وتولى التحري معهم وأثناء التحري قام المتهم بالإرشاد على مسرح الحادث الثاني وضبطت أسلحة بداخله ومعدات رياضية.
وأفاد المتهم خلال استجوابة بانتمائه الى إحدى الجماعات الإسلامية نقلاً عن زميل له أثناء التحري مع المتهم الثاني ذكره له بأن جميع المتهمين ينتمون لجماعات الإسلامية.
وتعود تفاصيل البلاغ الأولية الى كشف المباحث بالخرطوم فرعية شرق النيل للمحكمة، عن دخول (10) مصريين للبلاد بطريقة غير مشروعة بالتهريب.
ومثل متحريان، الأول مساعد شرطة والثاني نقيب يتبعان لفرعية مباحث شرق النيل أمام محكمة مكافحة الإرهاب بالخرطوم شمال.
وكشف المتحريان تفاصيل خطيرة عن قضية المتفجرات بشرق النيل اتضح خلالها أن المتهم الأول أخضع لدورة تدريبية لثلاثة أشهر في تصنيع المتفجرات والدوائر الكهربائية.
وقام على إثرها بتصنيع متفجرات بطلب من التنظيم الذي ينتمي له، كما نبهت التحريات الى أن المتهم تم تهريبه للسودان واستئجار منزل له بمنطقة المايقوما بشرق النيل لتصنيع (80) كيلو جرام من المواد المتفجرة وإرسالها لجماعته بمصر.
فيما كشفت التحريات بحسب بأن عدداً من المتهمين على ذمة القضية قد جرى اعتقالهم بمصر وصدرت أحكام غيابية ضدهم تتراوح ما بين (5 – 10) سنوات وذلك لانتمائهم لتنظيم سياسي ومشاركتهم في تظاهرات ضد الحكم في مصر في العام 2013م.
ونفى جميع المتهمين بالتحريات عن انتمائهم لأي جماعات إرهابية بالسودان أو استهدافهم أمنه، فيما أكد آخرون منهم بالتحري أنهم يستهدفون نظام الحكم بدولتهم مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.