إقصاء الكتلة.. المكون العسكري يطالب (الآلية) بالتواصل مع مناوي وجبريل فقط

الخرطوم: اليوم التالي
كشفت مصادر مُطلعة لـ(اليوم التالي) أن المكون العسكري طلب من الآلية الثلاثية التواصل فقط مع حركتي العدل والمساواة بقيادة د. جبريل إبراهيم وتحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي بشأن التسوية السياسية.
وأكدت المصادر أن الآلية الثلاثية تواصلت مع العدل والمساواة وتحرير السودان وأبلغتهم بموقف المكون العسكري، فيما علمت (اليوم التالي) أن قادة الكفاح المسلح خاصة مناوي جبريل رفضا بشكل قاطع إقصاء بقية الكتلة الديمقراطية من التسوية السياسية المطروحة، وأكدوا أنهم لن يتفاوضوا بشكل منفرد، لافتين إلى أن موقفهم يعبر عن تحالف الكتلة الديمقراطية وفق رؤيتها المطروحة لحل الأزمة السياسية في البلاد.
فيما ترفض قوى الحرية والتغيير المجلس المركزي التواصل مع مكونات الحرية والتغيير الوفاق الوطني وتتمسك فقط بالحوار مع المنشقين فقط من الحرية والتغيير وأطراف العملية السلمية.
وفي ذات السياق أكد رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي خلال مخاطبته تقديمه تنويراً للقيادات السياسية ومستشاريه وأمناء الأمانات وضباط الحركة من رتبة مقدم فما فوق رفضهم لأي اتفاق ثنائي وقال إنهم لا يرفضون المبادرات من أجل الرفض، إنما من أجل مبادرة شاملة تستوعب الجميع وتضع أساساً سليماً تمنع تكرار الأزمة ودعا إلى اتفاق شامل بعقل جمعي من أجل خروج البلاد من الأزمة السياسية.