مُلتقىً تجاريّ سودانيّ جزائري بالخرطوم

الخرطوم _اليوم التالي

أعلن اتّحادُ الغرف التجارية عن تنظيم ملتقىً اقتصادي تجاريّ لرجال الأعمال من الجزائر والسودان في قطاعات الصادر والوارد يوم غد “الأربعاء “بفندق كورنثيا في خطوة تأتي لتطوير حجم التبادل التجاري بين البلدين في تصدير الحبوب الزيتية و اللحوم والمواشي والخضر والفاكهة والمعادن للجزائر بعد الطلب العالي على السلع السودانية و استيراد المنتجات الغذائية و مواد البناء و الأسمدة والمبيدات.

وقال رئيس اللجنة التحضيرية للملتقى نادر الهلالي إن اللقاء يمثّل انطلاقةً حقيقيّةً لفتح أسواق جديدة بالمغرب العربي وخاصة الجزائر مشيراً إلى أنّ الملتقى سيشهد حضوراً رسميّاً للحكومة الجزائرية بمشاركة مستشارة وزير التجارة الجزائري مايا ولاد قدور ، و أعضاء الغرفة الجزائرية للتجاره والصناعه بحضور ستّين شركة جزائريه تعمل في مجال الاستيراد والتصدير و مائة شركة سودانية في ذات المجال وسيشهد الملتقى عقد لقاءات ثنائية ستسفر عن فتح أسواق جديدة للبلدين تساهم في زيادة حجم التبادل التجاري والذي تسعى الغرفة التجارية لوصوله لعشرة مليار دولار في العام المقبل.