“أعلن عن فتح الصادرات مع دولتي تركيا والكويت”.. وزير التجارة السوداني: استقرار الأوضاع وتوفر السلع بجميع الولايات

بورتسودان: اليوم التالي

طمأن وزير التجارة والتموين السوداني بانسياب حركة السلع الضرورية الاستهلاكية والاستراتيجية للمواطن السوداني بجميع ولايات السودان.

واكد في مؤتمر صحفي عقده (الخميس) بحاضرة ولاية البحر الأحمر مدينة بورتسودان ان السلع تمضي بطريقة سلسة وان بعض الولايات بها بعض العقبات إلا أن السلع تصل إليها عبر أطواف.

وقال (نعمل على إعداد  الزيارات للولايات لحل مشاكل انسياب السلع  بجانب فتح تجارة الحدود بين هذه الولايات الحدودية ما بين السودان ودول الجوار) بالرغم من  فقدان بعض الولايات لبعض  المصانع بسبب الحرب إلا اننا سنعمل على إنشاء مصانع خاصة للسلع الاستراتيجية الضرورية حتى ترفد الولايات الأخرى بالسلع.

وأوضح انه فيما يختص بالشراكات ستكون هنالك بروتوكولات مع عدد من الدول مثل مصر والكويت، الجزائر، والسعودية،بالإضافة إلى عقد  اتفاقات تجارية بين السودان ودولة جنوب السودان ودولة  إثيوبيا مما يعني ان هنالك اضافة حقيقية للمواطن خاصة بالسلع.

وأضاف الوزير أن، 85% من إنتاج الصمغ في العالم هو الصمغ  السوداني مؤكدا أهمية وضع سياسات قوية حتى يستفيد المواطن، وأنه لابد من إعادة صياغة كل السياسات ووضع  قرار لتحديد رؤية اقتصادية وقد اعدتها الوزارة وتم رفعها لرئيس مجلس السيادة تنفيذا للقرار 189 الذي نص على أهمية تحديد رؤية اقتصادية لما بعد الحرب.

واضاف أن هناك قرارت اتخذت لضبط الصادر والوارد ضمن التكتلات الاقتصادية والشركات ووضع قيمة مضافة لرفع الصادرة وتغذية خزينة الدولة.

وقال إن هنالك نافذة إلكترونية موحدة لحوكمة الصادر والوارد لأحكام القيمة الرقمية للصادرات والواردات  نفذت مع شركة سويسرية وسيكون هنالك توقيع عقد بينهم قريبا.

كما سيكون هنالك تأسيس محفظة السلع التجارية بين مصر والسودان بنظام الwin win وتوحيد العملة بالإضافة لفتح صادراتنا مع كل من دولتي  تركيا والكويت.