إنقاذ مواطنين تعطلت سيارتهم في الصحراء

الخرطوم: اليوم التالي
على إثر بلاغ من أحد السائقين الذين يعملون بين السودان ودولة ليبيا تمكنت قوات الدعم السريع متحرك “درع الصحراء” المنفتح على الحدود بين السودان ومصر وليبيا من إنقاذ “6” مواطنين سودانيين كانوا يواجهون مصيراً مجهولاً بعدما تعطلت سيارتهم في عمق الصحراء لمدة “4” أيام على بعد “58” كلم من قاعدة الشفرليت العسكرية الحدودية.
ففي سياق متصل قال قائد قاعدة الشفرليت العسكرية الحدودية العقيد الركن عثمان علي عبدالمجيد إنه وفور تلقيهم البلاغ تم تكليف دورية بقيادة قائد العمليات الميدانية وسارعت على الفور لإنقاذ المواطنين بحيث تم إجلاؤهم الى رئاسة القاعدة وقدمت لهم الخدمات الإنسانية اللازمة.
كما أكد عبدالمجيد جاهزية قوات الدعم السريع لمساعدة المواطنين بالصحراء؛ مشيراً إلى وصول تعزيزات عسكرية جديدة إلى القاعدة والتي ستكون بدورها إضافة حقيقة وتسهم في فرض هيبة الدولة وسيادة القانون على الحدود.
يرى الخبراء أنّ قوات الدعم السريع مجموعة “درع الصحراء” في قاعدة الشفرليت تقدم خدماتها الإنسانية على كل العابرين في طريق الصحراء؛ خاصة القادمين من ليبيا وتواجههم بعض المشاكل.
ويشير الخبراء الى أنّ قوات الدعم السريع ووجودها في هذه القاعدة خفف من ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية؛ إضافة لمنع “الشفتة” الذين كانوا في السابق ينشطون في تهريب الأسلحة والذخائر والمخدرات ويعملون كذلك على سرقة العربات.