قافلة الشرطة السودانية لدعم المتضررين من السيول والفيضانات تصل ولاية جنوب دارفور.. ووالي الولاية رئيس اللجنة العليا للطوارئ يتسلم القافلة من مدير الادارة العامة للخدمات الاجتماعية .. ومدير شرطة الولاية

اليوم التالي – الخرطوم

تسلّم والي جنوب دارفور بالإنابة رئيس اللجنة العليا لطوارئ الخريف بالولاية الأستاذ بشير مرسال حسب الله قافلة الدعم والمؤازرة للمتضرّرين من السيول والفيضانات بولاية جنوب دارفور من اللواء شرطة حقوقي أحمد محمد عبدالرحيم ممثّل المدير العام لقوّات الشرطة مدير الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية واللواء شرطة حقوقي محمد أحمد عبدالله الزين مدير شرطة الولاية، ذلك ظهر اليوم بأمانة الحكومة بحضور أعضاء لجنة أمن الولاية بحسب ( المكتب الصحفي للشرطه – السودان).

حيث أعرب الأستاذ بشير مرسال حسب الله والي الولاية عن سروره الكبير بهذه القافلة التي وصفها بالمبادرة الوطنية تجاه الأهل المتضرِّرين من السيول بالولاية مستعرِضاً مجهودات شرطة جنوب دارفور في حفظ الأمن ومحاربة الجريمة إلى جانب الخدمات المقدمة تجاه المجتمع شاكراً رئاسة قوّات الشرطة وشرطة جنوب دارفور لهذه القافلة .

من جهته أكّد اللواء شرطة حقوقي أحمد محمد عبدالرحيم مدير الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية أن القافلة جاءت بمساهمة خالصة من قوات الشرطة ابتداءً بمديرها العام دعماً للمتضرّرين من السيول والفيضانات.

وأبان سيادته أن القافلة جاءت شاملة لمواد الإيواء والغذاء مشيراً إلى أن القافلة تؤكّد العلاقة المتينة بين الشرطة والشعب

من جانبه رحب اللواء شرطة حقوقي محمد أحمد عبدالله الزين مدير شرطة الولاية بمدير الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية مشيراً إلى أن القافلة قوامها أكثر من ( ٢٥ ) مركبة محمّلة بالمواد الضرورية التي يحتاجها المتضررون بالمناطق التي اجتاحتها السيول والفيضانات، و تجسّد القافلة معاني التكافل والتراحم مؤكّداً أن الشرطة ستظل عيناً ساهرة من أجل حفظ الأمن والاستقرار وأيادي خضراء ممتدّة بالخير الوفير خدمةً للمجتمع.